غاندى ـ الحقيقة الكاملة

كانت الهند قبل أن تستعمرها بريطانيا فى منتصف القرن السابع عشر تتكون من ممالك إسلامية مزدهرة هى امتداد لحكم إسلامى دام أكثر من 700 سنة ، وقد عملت بريطانيا خلال 300 سنة فترة استعمارها للهند على تحقيق هدف رئيسى واحد هو إضعاف شوكة المسلمين فيها والحيلولة دون عودتهم إلى حكم الهند فى يوم من الأيام ولذلك فرضت نظام المهراجا ، وأنشأت جيشا قويا ، وقسمت البلاد وفصلت أكبر عدد من المسلمين عن جسم الهند وأوجدت طبقة جديدة من السياسيين الهنود المثقفين ثقافة غربية وأبرزتهم ، وكان المهاتما غاندى واحدا من أبرز هؤلاء السياسيين ، الذين عملوا لإقامة دولة الهند الحديثة التى جاءت كما ارادها الإنجليز ، علمانية الشكل هندوسية المضمون